الرؤيا جزء من اجزاء النبوة

Posted

ان من تعظيم قدر الرؤيا والدلالة على انها حق ما جاء في السنة المطهرة انها من اجزاء النبوة. وقد جاء في ذلك روايات متعددة منها الصيح ومنها دون ذلك، واصحها على الاطلاق من حديث أبي هريرة عَنْ رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أنه قال : ( الرُّؤْيَا الصَّالِحَةُ جُزْءٌ مِنْ سِتَّةٍ وَأَرْبَعِينَ جُزْءًا مِنْ النُّبُوَّةِ ) . وحديث اخر عن أبي سعيد-رضي الله عنه-قال:قال النبي-صلى الله عليه وسلم-: (رؤيا المسلم الصالح جزء من سبعين جزءا من النبوة). والحديث الثالث ‌قال النبي-صلى الله عليه وسلم- : (الرؤيا الصالحة جزء من خمسة و عشرين جزءا من النبوة) . “ السلسلة الصحيحة “ 4 / 487 .
هذة اصح الروايات الواردة في الجزء وقد تكلم ابن حجر عن الروايات الجزء وطرقها، واوصلها الى خمسة عشر لفظا.
ولا يتخيل احد من الحديث ان رؤيا الصالح جزء من النبوة، فان الرؤيا جزء من اجزاء النبوة في حق الانبياء، وليس في حق غيرهم من اجزاء النبوة.
فالمعنى يكون بان رؤيا الرجل الصالح تسبة الرؤيا الواقعة للانبياء التى هي جزء في حقهم جزء من النبوة في الانبياء.
وقال بعض اهل العلم: ان المراد ان ثمرة المنامات الخبر بالغيب لا اكثر، وان تبع ذلك انذارات وبشرى، والاخبار بالغيب احد ثمرات النبوة واحد فوائدها، وهذا بجانب فوائد النبوة والمقصود منها يسير.

الرؤيا جزء من اجزاء النبوة


والذى يظهر لي والله اعلم ان الوجة الاخير هو المتجة خصوصا اذا علمنا انة ليس كل ما خفى علينا حكمتة لا يلزمنا حجتة، فهذة اعدا الركعات والصيام ورمى الجمرات لم نصل الى علمها ما يوجب حصرها، تحت اعدادها ولم يقدح ذلك في موجب اعتقادنا للزومها.
وقد تكلم بعض العلماء في الجمع ين هذة الروايات بما لا دليل علية، وبما لا يطمئن بة القلب ونحن لم نتعبد بمعرفة هذة الاشياء والامر فيه واسع ولله الحمد، فالمقصود هو معرفة قدر الرؤيا ومكانتها في الاسلام وانها حق، والمؤمن الحق يقبل كل ما جائة صحيحا عن الله سبحانة من غير بحث عن العلل والاسباب.

Author
Categories ,